وكالة Xinhua الصينية تقدم مذيعة الذكاء الإصطناعي

79

الصين تكشف النقاب عن أول مذيعة أخبار في العالم تعمل بالذكاء الإصطناعي. جاء هذا الإعلان من قبل وكالة أنباء Xinhua الصينية وشركة محرك البحث Shougou الذين تعاونوا معا في تطوير مذيعة الذكاء الإصطناعي, وتدعي Xin Xiaomeng.

ستعمل Xiaomeng لأول مرة في شهر مارس خلال الإجتماعات القادمة البرلمانية السنوية التي تعقد في الصين.

جدير بالذكر إن هذه ليست أول مقدم أخبار بالذكاء الإصطناعي في العالم. في عام 2018, أصبحت الصين أول دولة في العالم تقوم بتطوير أول مقدم أخبار  يعمل بالذكاء الإصطناعي, وهو مقدم أخبار ذكوري بأسم Qui Hao. (كنا قد نشرنا هذا الخبر من قبل. لمراجعته برجاء الضغط علي هذا الرابط) تم كشف النقاب عنه خلال مؤتمر الإنترنت العالمي السنوي في الصين في نوفمبر.

لكن تجارب الصين مع المراسلين والصحفيين بالذكاء الإصطناعي مستمرة منذ عدة سنوات. في عام 2012, بدأت جامعة العلوم والتكنولوجيا في الصين تطوير روبوت امرأة بأسم  Jia Jia. تم كشف النقاب عن الروبوت في عام 2017 وقام بالإجابة عن أسئلة قام بطرحها Kevin Kelly خبير الذكاء الإصطناعي ومؤسس موقع Wired. وتم تصوير التفاعل ونشره من قبل Xinhua.

إن المحادثة المحرجة التي تمت وعدم كفاءة الروبوت في الإجابة عن الأسئلة بسرعة ووضوح تركت العديد من الناس يتساءلون عما إذا كانت الروبوتات يمكنها بالفعل التنافس مع البشر, وخاصة في مجالات الإدراك الذاتي مثل الصحافة التي تعتمد بشكل كبير على الغرائز الإنسانية والتفكير الواعي.

ومع ذلك, ذكرت Xinhua أنه منذ إطلاق مذيعي الذكاء الإصطناعي في نوفمبر 2018, قدمت الروبوتات 3400 تقريرًا.

ومع التطورات السريعة في مجال الذكاء الإصطناعى, سرعان ما تظهر الصين كدولة رائدة على مستوى العالم في هذا القطاع, وتتفوق على بلدان مثل الولايات المتحدة واليابان. حسب دراسة مجموعة بوسطن الأستشارية “القيادة تصنع الفارق” التي نشرت في ديسمبر من العام الماضي, وجدت أن 85٪ من الشركات الصينية هي شركات نشطة في قطاع الذكاء الإصطناعي. كما تعد خطة تطوير الذكاء الإصطناعي للجيل الجديد التي تم تطبيقها من عام 2017 مسؤولة أيضًا عن النمو السريع للذكاء الإصطناعي في الصين.

مع مجموعة كبيرة من الشركات الناشئة التقنية, تحتل الولايات المتحدة المرتبة الثانية من حيث توسع الذكاء الإصطناعي كقطاع, بعد الصين, ففي عام 2017 قامت Google بتمويل تطوير برنامج “RADAR” وهو برنامج سيجمع ويؤلف وينتج تقارير إخبارية. تم تطويره من قبل وكالة الصحافة البريطانية بتكلفة قدرها 805,000 دولار.

كما قدمت وكالة Yonhap الكورية الجنوبية للأنباء نظامًا آليًا لإعداد التقارير يطلق عليه اسم “Soccerbot” والذي سيقدم أخبارًا خاصة بكرة القدم. مع بذل جهود أكبر وأكثر تضافراً لتطوير الذكاء الإصطناعي حول العالم, يمكن لمقدمي الأخبار بالذكاء الإصطناعي أن يصبحوا أساسيين لقطاع الصحافة والأخبار.

تمت ترجمة المقال الأصلي والموجود بالرابط أدناه

https://www.news18.com/news/buzz/robot-journo-chinas-xinhua-to-unveil-first-woman-ai-news-presenter-2042539.html

 

 

تعليقات