هل البيانات هي المفتاح إلى إزدهار الذكاء الإصطناعي في مجال العمارة, أم أنه سيحل محلنا في النهاية؟

13

تتمحور القضية الأساسية حول فكرة أن يتم إستبدال تصميمات الإعلانات بروبوتات فائقة الذكاء لتصميم المباني أو إنشاء الفن أو تصميم السيارات. ومع ذلك, حتى مع تطور أنظمة الذكاء الإصطناعي عبر مختلف الصناعات الأخرى ذات الصلة بالتصميم, يمكن لأنظمة الذكاء الإصطناعي أن تثبت قدرتها على تحقيق نتائج أفضل من سيئة, ومعالجة الأمور الدنيوية حتى تتمكن من تعزيز عمليتك الإبداعية.

لقد غير الذكاء الإصطناعي بالفعل طبيعة الصناعات مثل التصنيع والأمن السيبراني. ومع ذلك, أين يقع مجال مثل العمارة في هذا المزيج؟ إن المخاوف المروعة هي أن الروبوتات الذكية قد تحل محل الممارسة الإبداعية وتتولى عملية التصميم التي يقضيها المهندسون المعماريون والمصممون لسنوات عديدة في الدراسة. ومع ذلك, مع هذا الوصول الجديد للأتمتة والذكاء الإصطناعي, ربما هناك طريقة للمهندسين المعماريين لعرض المزيد من الايجابيات أكثر من السلبيات.

الذكاء الإصطناعي هو عبارة عن فهم ومعالجة وترجمة البيانات. من خلال معالجة كميات هائلة من البيانات بمعدل سريع, تسمح أنظمة الذكاء الإصطناعي بتصنيع النماذج في لحظة. بالنسبة للمهندس المعماري, تتيح المعالجة السريعة للبيانات مساحة أكبر لإعادة إستثمار الوقت في التصميم.  حيث تستغرق العملية ساعات لا تحصى من الأبحاث في بداية أي مشروع جديد وبمساعدة البيانات, يمكن للمهندسين المعماريين الحصول على رموز البناء وتقسيم البيانات بلمسة زر واحدة.

بإعتبارها واحدة من أكبر التقنيات في القرن الواحد والعشرين, يتم إنتاج البيانات وتراكمها وإستخدامها يوميًا. الأتمتة والتكنولوجيا تؤثر على العمارة أكثر من أي وقت مضى. أصبح صنع التصميمات ممكنًا بفضل إستخدام أجهزة الكمبيوتر الفائقة هذه. أصبحت الأشكال والهياكل التي تبدو مستحيلة تقريبًا ممكنة بفضل برامج مثل Grasshopper. وتسمح التقنيات الجديدة للعمارة بالتصميمات الثورية,  تسمح للمصممين بإنشاء نماذج ساحرة بمساعدة خوارزميات معقدة وبرمجة هندسية.

ومع ذلك, لا يزال العديد من المتشككين عن تداعيات إستخدام أنظمة الذكاء الإصطناعي في العمارة. وتقول Natasha Luthra, رئيسة مؤتمر AIA 2018  وهو عن ” إستخدام التكنولوجيا في الممارسة المعمارية” في المؤتمر الذي عُقد مؤخرًا: “يمكن للصناعة بأكملها أن تتغير بصورة ثورية, علينا أن نجد طريقةً للتقدم وتطوير المنظومة بأكملها”.

تمت ترجمة المقال الأصلي والموجود بالرابط أدناه

https://archinect.com/news/article/150099592/is-data-the-key-to-ai-shining-in-architecture-or-will-it-eventually-replace-us

تعليقات