سماعة جديدة لمساعدة ضعاف السمع تدعم ترجمة اللغات

213

ستقوم الشركة التي تصنع أجهزة السمع بأدوار أكثر من مجرد تحسين السمع؛ إنهم يقومون بإستخدام الذكاء الاصطناعي لمساعدة المستخدمين على فهم اللغات المختلفة.

عندما افتتح مؤتمر TechCrunch للتكنولوجيا الذي عُقد يوم الأربعاء في سان فرانسيسكو, كان هناك اهتمام كبير بجهاز قديم لم يلقي له بالا من قبل وهو سماعة الأذن لضعاف السمع ولكن كل هذا على وشك أن يتغير الآن.

قال الدكتور آشين بهوميك, نائب رئيس قسم الهندسة في  Starkey Hearing Technologies

“هذا هو أول جهاز مساعدة السمع في العالم الذي يضم أجهزة الإستشعار والذكاء الاصطناعي و تقنيات التعلم الآلي  لجعله جهاز متعدد الأغراض”.

يسمى الجهاز Livio AI إلى جانب تقديمه جودة صوتية حديثة, يمكن أيضًا إجراء مكالمات هاتفية أو تلفزيونية أو تشغيل موسيقى مباشرة في آذان شخص ما. يبدو ذلك ممتعًا, لكن هناك غرضًا مهما جدا وراء كل هذا.

“ما يعنيه فقدان السمع غالبًا هو العزلة الاجتماعي” ، أوضح الدكتور ديف فابري, كبير مسؤولي الابتكار في الشركة.

قال الدكتور فابري إن صعوبة الاستماع إلى المحادثة غالباً ما تجعل الناس ينسحبون منها. هذا هو المجال الذي يمكن أن يساعد فيه هذا الميكروفون اللاسلكي. عند استخدام الميكروفون اللاسلكي, يستطيع الشخص الذي يرتدي Livio AI سماع الكلمات بوضوح, حتى من أبعد نقطة في الغرفة.

السماعة مزودة أيضا بنظام تحديد المواقع العالمي (GPS) للمساعدة في تعقب جهاز السمع المفقود ويمكن لمستشعرات الحركة الشعور عندما يسقط شخص ما.


ولكن ربما تكون الوظيفة الأكثر روعة هي أنها تعمل كمترجمة. إن الشخص الذي يرتدي Livio AI و يسمع شخصًا يتحدث بلغة أجنبية سوف يتم نقل الترجمة الإنجليزية لهاتفه ومن ثم نقلها إلي الأذن مباشرة.

بدأت Starkey Hearing Technologies للتو في بيع Livio AI الأسبوع الماضي, لكنها تعتقد أنها ستعيد تعريف السمع بالطريقة التي أعاد بها الإنترنت تعريف الهاتف.

تمت ترجمة المقال الأصلي والموجود بالرابط أدناه

https://sanfrancisco.cbslocal.com/2018/09/05/ai-powered-hearing-aid-language-translation-san-francisco-techcrunch-disrupt/

 

تعليقات